خط زمني شغب الشباب في بريطانيا

الموضوع قيد التصحيح

شغب الشباب في بريطانيا
England riots
**************
1981
أحداث شغب عنيفة بدأت شرارتها في بريكستون و الأحياء اللندنية المهمّشة
السبب : مقتل شاب أسود البشرة،فكان ذلك القطرة التي طفح معها الكيل لدي شباب الفقراء.
شعور هؤلاء الشباب بالتهميش وترك أحياءهم دون رعاية وتجميل وسوء تعامل الشرطة معهم بسبب العنصرية في رأيهم وبسبب مخالفاتهم الدائمة للقوانين في نظر الشرطة
فالشرطة تراهم مواطنين غير صالحين متورطين في التهرب من الضريبة ومزاولة التجارة بلا ترخيص وتداول السلع دون فواتير وتجارة المخدرات وشراء المسروقات والتشاجر والقاء القمامة بالحدائق وركوب المترو دون تذكرة
.مع أن معظم ماسبق محاولات منهم للتغلب علي أحوالهم الإقتصادية الصعبة

وقال شاب: “نريد فقط أن يصغوا إلينا، نريد جزءا من الكعكة! نحن نعيش في بريكستون، ولا أحد يعطينا أيّ شيء. طفح الكيل الآن. إذا أراد الناس أن يحدثوا الشغب فليفعلوا. لا أوافق على الشغب لكننا اكتفينا”.
—————————–
بريطانيا دولة رأسمالية ولوقسمنا المواطنين حسب الملكية لكل منهم الي عشرة أقسام كل قسم يمثل عشرة بالمائة من السكان
سنفاجأ بأن العشر الأغني يمتلك مائة ضعف مايمتلك العُشر الأفقر
يعني من السهل أن تري الشخص المتوسط من الفئة الأولي يمتلك محفظة ملكيات (من كاش وعقار فاخروأسهم شركات وسندات ومعادن ثمينة وأنتيكات) بقيمة مليون باوند
بينما تري شخصا متوسطاً من الفئة الأخيرة يمتلك محفظة لاتحوي سوي نسبة في عقار ضيق يعيش به قيمتها 10 آلاف باوند

أما مؤشر جيني الذي يقيس درجة المساواة في الدول فقد ارتفع من 0.27 إلى 0.38 خلال ثلاثة عقود.
————————
————————
4-8-23011
مقتل شاب أسود في التاسعة والعشرين من العمر يدعى (مارك دوجان) خلال تبادل لإطلاق النار مع الشرطة في توتنهام
—————–
6-8-2011
اندلعت عمال العنف و أولى الاشتباكات في (حي توتنهام) شمال العاصمة لندن ، مساء السبت 6-8-2011 في أعقاب مظاهرة طالبت “بالعدالة” نفذها أبناء المنطقة، احتجاجا على مقتل مارك دوجان

———————
6:10-8-2011
دامت أعمال العنف خمسة أيام متواصلة
الشباب نهبوا المولات والمحلات وسرقوا المشغولات الذهبية والأحذية وأجهزة التليفون المحمول (الموبايل) والأجهزة الكهربائيةثم أضرموا النار في بعض المولات فاحترق بصورة مروعة
وضربوا جنود البوليس
المشتركون في الأحداث أحداث و شباب
الأسباب:
لم تتضح من التحقيقات سبب سوي ً
1- التضرر من غلاء المعيشة في بريطانيا
فقد ارتفعت أجور المساكن وأسعار السلع والسياحة الداخلية والتعليم الجامعي، وتوقفت الحكومة عن تأجير مساكن شعبية للفقراء بإيجارات زهيدة

وتشهد الدولة اجراءات تقشف (تقليص أو تثبيت انفاق الحكومة علي التعليم والوظائف والخدمات رغم تزايد مستويات الأسعار.،

وقبل سنوات كان الشاب يشتري احدي الشقق هناك بنظام الرهن العقاري (السداد بالتقسيط علي 20 سنة والتسجيل بعد القسط الأخير)

الآن بعد الغلاء لم يعد يستطيع الفقير رغم انخفاض الفائدة لأن القسط يستهلك دخله الشهري
وانعدم أمل الفقير في مستقبل سعيد
أحد الشباب المقبوض عليهم صاح في وجه المحقق في غضب : “لقد سئمنا من العيش في حالة افلاس مستمر”.
وصاح شاب : “هل أنتم سعداء بحياتكم؟ هل ترضون أن تؤخذ أجوركم منكم فلا تتمكنوا من دفع رهنكم العقاري؟”

قالت امرأة : “إنه نداء استغاثة منا، فالشرطة لا تتوقف عن مضايقة الشباب دون سبب”.

2- البطالة
أحد الشباب المقبوض عليهم قال :”تعتقدون أننا فقدنا عقولنا، ليس كذلك نريد فقط عملا
3- مضايقة الشباب الأثرياء البريطانيين من أصل أوروبي لمن يرونهم من أصل غير أوروبي

أب آسيوي فقد اولاده الثلاث في احداث الشغب بمدينة برمنغهام حيث دهسهم أحد البريطانيين بسيارته عمداً

4-الحقد من البريطانيين سكان المناطق الفقيرة القليلي الدخول علي تجار وسط المدينة المرتفعي الدخول فصاروا ينهبون متاجرهم ثم يضرمون النار بها
================

8-8-2011
8-8-2011

امتدت أعمال العنف التي تشهدها لندن، منذ ثلاثة أيام، إلى مدينتين إنجليزيتين جديدتين، ليل الاثنين 8الثلاثاء 9أغسطس، هما: برمنجهام (وسط)، وليفربول (شمال غرب)، وأكدت شرطة وست ميدلاندز اعتقال 87 شابا عمدوا في وسط برمنجهام إلى تحطيم زجاج المتاجر ونهب محتوياتها، مشيرة إلى أنه تم أيضا إضرام النيران بمفوضية الشرطة في المدينة.

وفي ليفربول، أعلنت الشرطة المحلية أنها تواجه بدورها أعمال عنف وشغب، تم خلالها إحراق العديد من السيارات.
—————-
8-8-2011

بلغ إجمالي عدد المعتقلين على خلفية أعمال الشغب في لندن 215 شخصا، بينهم فتى في الحادية عشرة، كما أعلنت وزيرة الداخلية تيريزا ماي التي اضطرت هي أيضا إلى قطع إجازتها.
—————————
8-8-2011

، تجددت الاشتباكات في المساء بين الشرطة ومجموعات من الشبان في أحياء عديدة من العاصمة يقطنها خليط من الأعراق
كما تجددت أعمال النهب واحراق المتاجر والسيارات بصورة مفزعة في عدد من أحياء لندن. وأسفر ت عن متاجر منهوبة تشتعل و سيارات تحترق

كما تحولت منطقة توتنهام بشمال لندن إلى ساحة معركة بين الشباب و رجال الشرطة
النيران أتت على كل شيىء في الشارع الرئيسي
وحضر رجال الإطفاء وهم مسلحون يخشون غدر الشباب بهم أثناء قيامهم بإخماد الحرائق قبل أن تتصل بالعمارات المجاورة..
——————
8-8-2011
.في بريكستون قام مئات الأشخاص بنهب متجر كبير للأدوات الكهربائية ورشقت مجموعات من الشبان قوات الامن بالحجارة.
واعتقل العديد من الأشخاص خلال هذه الأحداث الجديدة بعدما كان اعتقل 55 شخصا السبت، وانتشرت تعزيزات من الشرطة ونقل ثلاثة شرطيين الى المستشفى بعد أن صدمتهم سيارة كما تعرض لجروحات بليغة 35 شخصا .

—————–
8-8-2011
الشرطة البريطانية بدون الرجوع الي رئيس الوزراء كاميرون أو وزيرة الداخلية تيريزا ماي ) تتخذ قرار نزول 16 ألف عنصر شرطة للشوارع إلي الشوارع لحفظ الأمن المتدهور.

————–
10-8-2011
حصر الخسائر البشرية في موجة اعمال العنف االتي عرفتها بريطانيا كشف عن خمسة قتلى وادت الى اعتقال 1500شخص من مثيري الشغب.
=============
10-8-2011
قال خالد كعيم نائب وزير خارجية نظام معمر القذافي :
” يتعين على ديفيد كاميرون وحكومته الرحيل بعد التظاهرات الشعبية الرافضة له ولحكومته، وخاصة بعد القمع العنيف الذي سلطه بوليس حكومته ضد المشاركين في التظاهرات السلمية التي تشهدها المدن البريطانية، والتي دللت على أن الشعب البريطاني يرفض هذه الحكومة، التي تحاول إجباره بالعنف على قبولها
إن كاميرون أصبح فاقدا الشرعية، وعليه الرحيل هو وحكومته”.
وطالب المسؤول الليبي المجتمع الدولي ومجلس الأمن “بعدم الوقوف مكتوفي الأيدي تجاه هذا الاعتداء الصارخ على حقوق الشعب البريطاني، الذي يطالب بحقه في حكم بلاده”.

المصدر:
وكالة الأنباء الليبية الرسمية
———————-
10-8-2011
دان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد “السلوك الوحشي للشرطة البريطانية” في مواجهة أعمال الشغب التي تهز بريطانيا منذ أربعة أيام ، وطلب من مجلس الأمن الدولي التدخل.
———————-
11-8-2011
تعهد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، باتباع نهج متشدد مع مثيري الشغب الا انه اقر في نفس الوقت، بوجود عوامل اجتماعية وراء احداث العنف الأخيرة مثل التفكك الأسري داعيا الى ضرورة معالجتها.
وقال
“يجب أن تكون هذه الأحداث دعوة لليقظة في بلدنا. لقد انفجرت المشاكل الاجتماعية المتفاقمة على مدى عقود في وجوهنا. و كما واجهنا اليوم المجرمين المطلوبين بقوة في الشوارع، نريد أن نرى هذه المشاكل الاجتماعية تهزم”.

———————-
13-8-2011
انتقدت المعارضة معالجة كاميرون لأزمة الشغب في البلاد، لاسيما قرار تعيينه (بيل براتون) القائد السابق لشرطة نيويورك مستشارا لدى الشرطة البريطانية،مما أثار جدلا كبيرا في صفوف الشرطة البريطانية
====================
13-8-2011
«ريسيرش إن موشن»، وهي الشركة الكندية الصانعة للهواتف الجوالة «بلاك بيري» قررت التعاون مع الشرطة البريطانية من أجل تحديد هوية المشاركين في أحداث الشغب.
———————

14-8-2011
أصدر رئيس الورزاء البريطاني ديفيد كاميرون تعليمات للشرطة البريطانية بإستخدام أسلوب “السماح صفر” ضد المتظاهرين ومرتكبي أعمال الشغب على خلفية الجرائم التي ترتكب في الشوارع البريطانية في أعقاب موجة الإحتجاجات الراهنة والتي تعد الأسوأ منذ 30 عاماً.

وأشارت”صنداي تليجراف” إلى أن أسلوب “السماح صفر” هو نظام شرطي صارم تم تعميمه للمرة الأولى في الولايات المتحدة ويقوم على القمع الشديد لأي شكل ولو بسيط من أشكال المخالفات والتعامل معه بقوة مفرطة حتى يعطي رسالة مفادها أنه لن يتم التسامح مع أي إنتهاك للقانون.

http://www.egynews.net/wps/wcm/connect/a5d42e8047f50c32a221ffdcc45dff93/Thumbmail2011-08-14+16%3A26%3A12.8253.jpg?MOD=AJPERES
—————-
13-8-2011
القضاة ببريطانيا يعملون 24 ساعة في اليوم لاستجواب ومحاكمة المتهمين محاكمات سريعة

بعض المشرعين و العاملين في مجال القانون ببريطانيا طالبوا القضاة والمحاكم ألا يتسرعوا في إصدار الأحكام، حيث تم تناول أكثر من 800 حالة في يومين أدين نصفهم، كما عبر المحامون حسب الـ«جارديان» عن قلقهم من أن ينتج هذا التسرع في إصدار أحكام غير عادلة.
المصدر: صحيفة الـ«جارديان»
——————–
14-8-2011
وعد كاميرون بإتخاذ سلسلة من الإجراءات الأكثر صرامة سيكشف النقاب عنها في غضون الأشهر المقبلة بهدف مكافحة الجريمة وإعادة الهدوء للشوارع وتخليصها من مثيري الشغب واللصوص وعصابات السلب والنهب.
المصدر:
صحيفة “صنداي تليجراف” البريطانية على موقعها الإلكتروني
————–
14-8-2011
مسيرة من أجل السلام فى مدينة برمنجهام، شارك فيها 5000 شخص حيث ذكرت أن أعدادا غفيرة نظمت المسيرة ردا على الأحداث التى أدت الى الاخلال بالنظام وأودت بحياة ثلاثة أشخاص فى منطقة وينسون جرين، وأضافت أن المشاركين وقفوا دقيقة صمت حدادا على أرواح الضحايا.

المسيرة انتهت بعقد مؤتمر حاشد فى حديقة سمرفيلد بالمنطقة.
وقال زعماء دينيون شاركوا فى المسيرة إن الهدف من المسيرة هو التشجيع على الوحدة واظهار روح التضامن فى مواجهة مثيرى الشغب.
المصدر:
«بى بى سى»
————

15-8-2011
تعهد رئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون بإصلاح «المجتمع البريطانى المكسور» للحيلولة دون تكرار ما شهدته البلاد الأسبوع الماضى من أسوأ أعمال شغب وعنف منذ عشرات السنين.
وقال كاميرون فى خطاب ألقاه صباحا ونقلته هيئة الإذاعة البريطانية «بى بى سى»:
إن القضاء على ثقافة العصابات سيكون على رأس أولويات الحكومة خلال الفترة المقبلة»
2-كبار الوزراء سيقومون خلال الاسابيع القليلة المقبلة بمراجعة السياسات الخاصة بالتعليم والرعاية وتربية الأطفال والإدمان والمجتمعات، وصياغة سياسات جديدة تهدف إلى تبديل الاوضاع التى أدت الى انجرار البلاد لهذه الحالة، والتى كان سببها، من وجهة نظره، كسل العديد من المواطنين وانعدام المسئولية والأنانية.
3-الاحداث الاخيرة تعد بمثابة جرس انذار لبلدنا، والمشاكل الاجتماعية المتفاقمة على مدى عقود انفجرت فى وجوهنا. فهل لدينا العزم على مواجهة الانهيار الاخلاقى البطىء الذى حدث فى اجزاء من بلدنا على مدار الاجيال القليلة السابقة؟».
4- إن المواطنين لا يطالبون الحكومة فقط بمواجهة المجرمين بقوة فى الشوارع، وانما يريدون أيضا أن يروا تلك المشكلات تعالج وتحل .

——————-

15-8-2011
اتهم زعيم حزب العمال المعارض ( إيد مليباند ) رئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون، بـ”التحايل فى خطابه على الشعب،”
واستنكر المذكور ادعاء كاميرون بعدم وجود علاقة بين أحداث الشغب وفقر مرتكبيها
—————–

15-8-2011
أحداث شغب التى وقعت عبر أنحاء مدينة (ميرسى سايد)،
اعتقلت الشرطة البريطانية أكثر من 170 شخصا عقب الأحداث ،وتم اتهام حوالى مائة شخص منهم بتهم الاخلال بالنظام وحيازة أسلحة هجومية والقيام بعمليات سرقة وأعمال عنف، كما داهمت الشرطة أربعة منازل عقب أحداث شغب وقع فى منطقة ويرال.
——————-

15-8-2011
اضطرابات وقعت فى مدينة «جلاسجو» الأسكتلندية،
أصيب شخصان إثر إطلاق نار خلال الاضطرابات
——————–
15-8-2011
مثيرو أعمال الشغب ألقوا قنابل حارقة على قوات الشرطة وإحدى القاعات فى مدينة لندن ديري بآيرلندا الشمالية.
و اختطفوا ثلاث عربات واشعلوا النيران فى إحدى السيارات فى شارع فاهان،

وتدخلت الشرطة فاعتقلت ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 18 عاما إلي 24 عاما – بتهمة الاخلال بالنظام.
—————

This entry was posted in Uncategorized. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s